الحسىن(ع) البطلُ الذبوح الذى بتهُ التوراة
24 بازدید
نقش: نویسنده
سال نشر: 1390
تعداد جلد : 1
وضعیت چاپ : چاپ شده
نحوه تهیه : فردی
شماره چاپ : 1
زبان : عربی
1: ورأیت على یمین الجالس على العرش سفراً مکتوباً من داخل ومن وراء: إنَّ هذا السفرُ المبارک کُلُّهُ وجهٌ ولیسَ فیهِ ظهرٌ أبداً، وکلُّهُ یمینٌ لا یسارَ فیه!، وهو کذلک، ویجبُ أن یکون هکذا، لأنّهُ یحکی صاحبهُ الذی استوى على العرش. 2: وهو مختومٌ بسبعةِ خُتومٍ مبارکةٍ هی الأسرارِ المبارکةِ لبدءِ الخلیقةِ والغایةِ منها، ووسائطِ فیضهِ إلى کلِّ مخلوقٍ فی الوجود، وعددُها سبعةٌ لا تزودُ ولا تنقص أَبداً، فمن زادَ أو أنقصَ فیها فلم ولن یعرفَ من سرِّ اللهِ ولطفهِ وجمالهِ وحسنهِ وبهائهِ وعظمتهِ وسخطهِ شیئاً، فلذا لن یتمکَّن أبداً من شکرهِ وحمدِهِ على عظیمِ نِعَمهِ أبداً، لأنَّهُ لم یعرفها بعدُ!. والختوم السبعة التی هی رمزُ وسِرُّ فتحِ هذا السفرِ المبارک، هی أَحبُّ وأعزُّ شیءٍ لملیکِ السماواتِ والأرض، والأقربُ إلى ذاتهِ المقدَّسة، وهی الأسماءُ المبارکةِ المطهَّرةِ، وجمعُها سبعةٌ فقط لا غیر!، ونعتذر عن الإفصاحِ عنها هنا لصعوبةِ الحالةِ الحمیریةِ والکلبیَّةِ المستحکمةِ والمستشریةِ التی عرفتها فی بحثنا هذا، ولکن للأسماءِ أهلها والعارفونَ بها. 3: إنَّهُ قد نُودیَ فی عالم الحقِّ والإستحقاق فی جمیعِ الخلق بمن یستطیع التشرُّف لمقامٍ وَترٍ فریدٍ من نوعهِ، ومن هو کفؤٌ لحلِّ رموزِ هذا السفرِ المبارکِ وفتحهِ عن ثقةٍ وجدارةٍ ونفسٍ مطمئنَّةٍ راضیةٍ مرضیَّةٍ، إذ أَنَّ هذا المقامُ الفریدُ، وهذا السفرُ الوحیدُ، هو مکتوبٌ وموسومٌ ومُمضى من قبلِ علامِ الغیوب باسمِ صاحبهِ، وصاحبهُ هوَ سرُّ الأسرار، وقطبُ عالمِ الأنوار، وهوَ السراجُ فی التوراةِ والإنجیلِ والزبورِ وهو المصباحُ فی القرآنِ الکریم. 4: لم یستطع أی أحدٍ لا من الجنِّ ولا من الإنسِ ولا من الملائکةِ، بل وکلُّ الخلق أن ینظرَ الى هذا السفرِ المبارک فضلاً عن أن یفتحهُ، وعجزت کلُّ الخلیقةِ عنهُ. 5: والبکاءُ هنا مناسبٌ جدّاً فی کُلِّ العوالم، لأنَّ موضوعهُ قد حضر، وهو بدایةُ السرِّ، والبکاءُ الکثیرُ یناسبُ هذا المقام. 6: الأسدُ الإلهیِّ الشجاعُ والمنتصرُ فی کلِّ العوالم، لبسالتهِ وقوَّتهِ فی ذاتِ اللهِ تعالى غلبَ الجمیعَ حسب درجة قربهِ ویمنهِ وبرکتهِ وبکلِّ جدارةٍ فهو المستحقُّ الوحید لفتحِ السفرِ المقدَّس. 7: وهذا الاسدُ الغالبُ هو فرعٌ مبارکٌ من شجرةِ النبوَّةِ والعصمةِ والطهارة. 8: و رأیت فإذا فی وسط العرش والحیوانات الأربعة وفی وسط الشیوخ خروفٌ قائمٌ کأنَّهُ مذبوحٌ له سبعةُ قرون وسبع أَعین هی سبعة أرواح الله المرسلة إلى کل الأرض: إنَّ قیامهُ من وسط الأنبیاءِ لهُ معنىً عمیق، فهو من